ايمان البحر قيمه لاتنسي في الغناء المصري

0
40

ايمان البحر قيمه لاتنسي في الغناء المصري

كتب :سمير شرنوبي

مصري والنقيب العام لموسيقيين مصر، اسمه بالكامل “إيمان البحر محمد سيد درويش البحر” ولد يوم 18 مارس 1955م في محافظة الإسكندرية، هو حفيد فنان الشعب “سيد درويش”،

حصل على بكالوريوس في الهندسة من جامعة الإسكندرية، كما درس الموسيقى بمعهد الموسيقى العربية.ورث “إيمان البحر درويش” حب الفن والموسيقى من جده الفنان “سيد درويش”

وعمل للحفاظ على تراثه الفني من خلال تكوين كورال غنائي أثناء دراسته بالكلية لتقديم أعماله مما حقق له شهرة على مستوى طلاب الجامعة في مجال الغناء.

جاءت البداية الحقيقية لمشوار الفنان “إيمان البحر” عقب قيامه بالغناء في أحد أفراح أصدقائه حيث كان من بين الحاضرين احد المقاولين الذي طلبه للعمل لديه كمهندس ثم قدمه لشقيقه المنتج الفني “عاطف منتصر” الذي أنتج له أول شريط غنائي عام 1982م بعنوان “الوارثين” وهو عبارة عن إحياء لتراث جده، لكنه لم يحقق النجاح المنتظر إلا بعد أن ظهر على شاشة التليفزيون عام 1983م.

إلى جانب الغناء خاض الفنان “إيمان البحر درويش” تجربة التمثيل حيث برزت موهبته التمثيلية من خلال العديد من الأعمال السينمائية والتلفزيونية، من أبرز أعماله التلفزيونية مسلسل “الإمام الشافعي” و”حبيبى الذي لا أعرفه”، ومن أبرز أعماله السينمائية فيلم “طير في السما” و”زمن الممنوع” و”لقاء في شهر العسل” و”حكاية في كلمتين” و”تزوير في أوراق رسمية”،

كما قدم عمل مسرحي سياسي بعنوان “انقلاب” عام 1991م وعمل آخر علي مسرح الدولة بعنوان “الناس بتحب كده” عام 2010م.استطاع “إيمان البحر درويش” إثبات نفسه على الساحة الفنية بعيداً عن أعمال جده الراحل وقام بتأسيس شركة لإنتاج شرائط الكاسيت تحت عنوان “شركة أمواج” لإنتاج ألبوماته الخاصة، ومن أبرز الألبومات الغنائية التي أصدرها “نفسي” و”شمس ودفا” و”لحظة” و”المسحراتي” و”إحساس بريء” و”انتى وأنا” و”طير في السما” و”يا وابور يا مولع” و”ولا عمرك وحشتينى” و”أذن يا بلال”.

بالرغم من إختلاف إسلوب أغانيه عن أنماط الغناء التي كانت سائدة في ذلك الوقت حيث توقع العديد (و منهم إيمان نفسه) فشل بعض الأغاني مثل إغنية ” محسوبكم داس” التي تحكي معاناة رجل أجنبي بعد الحرب العالمية و ما تلى ذلك من الإنهيار الإقتصادي العالمي لكن حالف هذه الاغنيات النجاح .

بعدما اطمأن علي نجاحه كمطرب له مستمعيه لم يستطع ان يتجاهل نداء التمثيل حيث توالت عليه العروض وجسد في فيلم “حكاية في كلمتين” دور البطولة مع” ليلى علوي”لكن لم يحالف الفيلم النجاح المتوقع

قدم بعدها فيلم” طير في السما “مع” اثار الحكيم ” وهو يحكي عن قصه شاب يتبرع لفتاه احبها بكليته برغم انها عاملته بخشونة وظلمته في حبه لها وقد نجح الفيلم بشكل جيد واصبحت اغنياته يرددها شباب جيل كامل لرقة معانيها.

قم ايضا ببطولة مسلسل مع الفنانه ” نيللي ” عن رجل اعمال يقع في مشاكل مع فتاة تعمل في فرقه استعراضية تؤدي في النهاية الي وقوعه في حبها والمسلسل استعراضي غنائي كان جديدا تماما علي “ايمان” لكنه استطاع اثبات نفسه ايضا في هذه النوعية من الاعمال .

وبعد تعرضه لأزمة مع الشركة المنتجة لاعماله أسس شركة لإنتاج شرائط الكاسيت باسم “شركة أمواج” واصبح ينتج البوماته بنفسه ولكن عدة احداث خاصة وبعض الاعمال التي لم تلق نجاحا يليق بنجومية “ايمان” وقتها ادت الي قراره بالابتعاد عن الفن الذي امتد الي سنوات ليعود بعدها في شكل مختلف تماما يقدم الاناشيد والتواشيح الدينية ومن ثم قام “إيمان” ببطولة مسلسل “الإمام الشافعي” الذي نال إستحسان الجمهور وأوضح نضوج كبير في الأداء التمثيلي له , كما وضع موسيقي مسلسلات مثل: “وحلقت الطيور نحو الشرق” و “ثورة الحريم”.

اهم اعماله

سينما:

طير فى السما

زمن الممنوع

لقاء في شهر العسل

حكاية في كلمتين

تزوير في اوراق رسمية

تليفزيون:

الإمام الشافعى

حبيبى الذى لا أعرفه

مسرح:

انقلاب

البومات:

الوارثين

ضميني

طير في السما

 

Advertisement

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا