ثورة 23 يوليو علامة فارقة فى تاريخ الشعوب

0
193

ثورة 23 يوليو علامة فارقة فى تاريخ الشعوب

ياسر فراويله

مهما توالى الزمان فانه لن يستطيع ان ينسى تلك الاحداث الرائعة التى عاشتها مصر والامة العربية فى يوم 23 يوليو سنة 1952، هذا اليوم اصبح تاريخا وعلامة فارقة فى حياة الشعوب العربية والافريقية ،و لن يمحوه  تقادم الزمن والجغرافيا ، حيث اضحى شعلة اضاءت الطريق نحو الاستقلال والحرية والقضاء على الاستعمار والعبودية ..

فقد استطاع ثلاثة عشر ضابطا مصريا ،ان يحرروا مصر من قبضة  دولة تمتلك اعتى انظمة المخابرات والامن السياسي كانت تدعى  فى حينها بريطانيا العظمى ، ودوله عائلية تتبع الرجعية العثمانيه التى بركت على صدورنا قرونا .

لقد استطاع الضباط الاحرار الذين لم تتعد اعمارهم الثلاثينيات بقيادة الزعيم جمال عبد الناصر ، من ازاحة الغمة عن الامة المصرية ، والاطاحة بحكم ملك فاسد ، استطاعوا تطهير البلاد من نقايات الفاسد والاقطاع .

ومضت الثورة فى طريقها تلبى طموحات المصريين ، نحو التنمية وتحقيق العداله الاجتماعيه فكان الاصلاح الزراعى ، ثم المساكن الشعبيه ، تسليح الجيش ، واقامة الصناعات الوطنيه ، التامين الصحى الخ …

ولم تقف الثورة عند هذه المشاريع الضخمه ، بل زاحمت الامم الكبرى واسست الطريق الثالث وهو تأسيس جبهة عدم الانحياز فى زمن الحرب البارده.

اصبحت مصر من دولة محتلة تابعة الى دولة مستقلة تجلس على نفس الطاوله التى يجلس عليها كبار الدولة ، كانت صرخه واحده من جمال كفيله باشعال اضخم الثورات من الجزائر الى الكنوغو الى فيتنام حتى امريكا الوسطى وكوبا وغيرها وافريقيا.

كانت ام كلثوم وعبد الوهاب وحليم وفريد وغيرهم يشكلون صواريخ ارض جو ، تملاء فضاء اذاعتنا واعلامنا .

Advertisement

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا