غداً.. الآلاف يتوافدون للاحتفال بمولد «السيد البدوي»

0
28

كتب : محمد عليوة

 تشهد غداً ساحة مسجد السيد البدوي الاحتفال السنوي بمولد العارف بالله سيدي أحمد أحد أقطاب الصوفيين  ويتوافد الآلاف من المريدين من محافظات مصر والدول العربية للمشاركة فى هذا الأحتفال والذي تقيمه الطرق الصوفية.

 يشتهر المسجد من الداخل بكثرة الأعمدة التي تزينها النقوشات التي شيدت علي الطراز الإسلامي المميز و النجف النحاسي وتظهر الزخارف الإسلامية والزجاج الملون في جميع جوانب وأركان المسجد العلوية .

 حيث تبلغ المساحة  نحو 6300 متر مربع عبارة عن صحن مستطيلى الشكل يتوسطه صحن قبة مرتفعه وبالمسجد 3 أضرحة أكبرها ضريح “البدوي”وفى الجهة الغربية بالمسجد  ضريح تلميذيه عبدالعال والشيخ مجاهد إمام المسجد.

 وضريح  “البدوي” به مقصورة نحاسية ومجموعة من مقتنياته مثل مسبحته التي يبلغ طولها 10 أمتار بها ألف حبة وهى أطول مسبحة في تاريخ الإسلام صنعت من خشب العود والعنبر تفوح منها دائما رائحة المسك، بالإضافة لعمامته ولثامته وعصاه الخشبية وتوجد لوحات وتحف معمارية تتصف بالقيمة الأثرية والزخارف الهندسية والنباتية ومشغولات خشبية ولوحات خطية على منبره ومحرابه ونوافذه وأبوابه وجدرانه وقبابه.

 كما يوجد بمساحة المسجد  سبعة أبواب من بينها أربعة بالجهة الغربية وباب  أخر بكل من الجهات الثلاث الشرقية والشمالية والجنوبية وتوجد بالمسجد أيضا لوحات تاريخية تبرز مراحل ترميم المسجد التي بدأت في العام 1320 هجرية بالإضافة لمطويات موضوعه في أحد زوايات المسجد تبرز الدور الريادي للبدوي وتلاميذه من مشايخ وأئمة الأزهر ودعاة الدين الإسلامي في نشر مفاهيم وشعائر الإسلام وأن الدين الإسلامي دين وسطى غير متشدد.

 

 

Advertisement

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا