متى ينتهي الصراع في الشرق الأوسط ؟

0
89

متى ينتهي الصراع في الشرق الأوسط؟

أبوزيد على

 

لقد أثبتت الحرب في اليمن  أنها سبب رئيسي لتقليل الهيمنة الاستراتيجية للولايات المتحدة الأمريكية على الخليج الفارسي وشبه الجزيرة العربية منذ 70 عامًا،  هذا على الرغم من حقيقة أن الولايات المتحدة الأمريكية لم يكن لها سوى تدخل طفيف أو السيطرة على الحرب التي تمت مقاضاتها في ظل القيادة السعودية ضد القوات الحوثية اليمنية.

 

إن القصة لم تنتهى ولم يكتب التاريخ الكامل بعد ، فلا تستطيع المملكة العربية السعودية الاعتراف بهزيمتها رسميًا فى قضية اليمن بسبب العواقب المحلية والإقليمية التى تخشاها السعودية، ولكن دور المملكة العربية السعودية يمثل لغزا كبيرا أيضًا ، لأنها تعتبر نقطة تغيير معقدة للآخرين في المنطقة ، وخاصة الإمارات وعمان والبحرين ، وكذلك اليمن نفسها ، جميعهم يقفون على بعد واحد من القضية.

 

لا يوجد أدنى شك في أن التحالف المفاجئ الذي نشأ في أوائل عام 2019 بين إيران وتركيا وقطر سوف يكون له خطط فى المنطقة ، خاصةً مع إحتمالية  تفكك اليمن  إلى شمال وجنوب كما حدث بالسودان .

 

ومع ذلك لا يمكن للمملكة العربية السعودية في الواقع الاعتراف بالهزيمة في اليمن لأن هذا من شأنه أن يجعلها معرضة لتصعيد الاضطرابات والتمرد في أراضيها ، بسبب المجتمعات الشيعية الزيدية اليمنية الموجودة بالمملكة ، لذلك قام ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود بإلقاء نفسه تحت رحمة بكين وموسكو، ليطلب من  الصين وروسيا منع  إيران وحلفائها اليمنيين من التحرك ضد المملكة العربية السعودية.

 

 

لا يمكن للولايات المتحدة أن تساعد محمد بن سلمان فى طلبه  ، بسبب صراعها الحالي مع إيران وعلاقاتها المتوترة معها، ولكن إلى متى ستظل إيران ترضخ لطلبات الصين وروسيا؟

 

ولا يزال من غير الواضح ما إذا كان سيكون هذا كافياً لإنقاذ الحكومة الإيرانية من الاضطرابات الواسعة النطاق والمستمرة من الشعب الإيراني، الساخطين بسبب نقص الغذاء وإرتفاع أسعار المواد الغذائية.

 

فالإستراتيجية التى تتبعها دول الشرق الأوسط هو البحث عن الداعم والحليف فهناك بعض الدول التى يتوفر لديها عامل المال أو القوة العسكرية، لكنها تحتاج إلى سلطة أكبر فالجميع يخشى أن يكون المصير مثلما حدث فى سوريا أو العراق أو ما يحدث الآن فى اليمن، فلا يجب الإستهانة بالمخاطر المعرضة لها جميع دول الشرق الأوسط فهناك كثير من التحالفات التى تحدث، أيضاً عندما تدخل إسرائيل فى الصورة سيكون الموضوع أشد عدائية. لذلك متى ينتهى الصراع فى الشرق الأوسط؟

Advertisement

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا