نصائح للتخلص من زيادة الوزن والترهلات الشديدة

0
40
نصائح للتخلص من زيادة الوزن والترهلات الشديدة
كتبت-ولاء مصطفي
كشف الدكتور وسام وهدان أستاذ طب وجراحة التجميل كلية الطب جامعة “القاهرة” وعضو
الجمعية المصرية للتجميل والإصلاح وطبيب مؤسس للأكاديمية المصرية لطب وجراحات التجميل
زميل الكلية الملكية للجراحين–إنجلترا عضو الجمعية الدولية لجراحة التجميل كيفية التخلص من زيادة
الوزن والترهلات الشديدة.
أوضح أن سبب الترهلات في إنقاص الوزن الشديد في خلال مدة زمنية قصيرة، وذلك غالبا ما ينتج
بعد عمليات السمنة مثل تكميم المعدة أو تحويل المسار إلى آخره، مما يخل بمرونة الجلد و يؤدي
إلى الترهلات نتيجة لكمية الدهون الهائلة المفقودة بعد العملية حيث تختلف مرونة الجلد من شخص
إلى آخر، حسب الجينات والخصائص الوراثية والظروف البيئية المحيطة ، ومعدل الأنشطة التي يقوم
بها الفرد ، والنظام الغذائى المتبع من الشخص نفسه طوال فترة زيادة الوزن.
كما تختلف أيضا حسب كمية الدهون المكتسبة، والمدة التي كان يعاني فيها المريض من الوزن الزائد
دهون أكثر+ فترة طويلة من الزمن = مرونة أقل للجلد مما يحول دون عودة الجلد إلى طبيعته بعد
عملية إنقاص الوزن، و يقلل بشدة من فرص رجوع الجسم إلى شكله السابق قبل الزيادة، و يؤدي إلى
ترهله .
تحدث الترهلات في الأماكن التي كانت ممتلئة بالدهون سابقا ؛ مثل الذراعين، الثديين، البطن والسرة،
أعلى الظهر والأجناب ، أسفل الإبط ، أسفل الظهر والمؤخرة، الأرداف و منطقة الفخذين من الداخل.
تظل عمليات تنسيق القوام و شد الجلد هي الحل الوحيد والأمثل لعلاج ترهلات الجلد الشديدة بعد
عمليات السمنة وإنقاص الوزن إلى وقتنا هذا.
وذلك خلافا لما يذكر على وسائل التواصل الإجتماعي ،وما يشاع في المجموعات الإلكترونية من
معلومات غير صحيحة وغير طبية أوعلمية تماما.
تعتمد عمليات تنسيق القوام وشد الجلد على التخلص من الجلد الزائد جراحيا وإستعادة شكل الجسم
الإنسيابى والمتناسق، دون ترك أي دهون أو زيادات بالجلد في الأماكن المذكورة سابقا .
من عمليات التنسيق المعروفة هي : عملية شد ورفع الثديين “سواء بالتكبير بواسطة أجهزة السيليكون
أو بالدهون الذاتية أو بدون أي منهما” عملية شد الذراعين، عملية شد ورفع الفخذين، عملية الشد
الجراحي للنصف العلوي من الظهر، عملية الشد الجراحي للنصف السفلي من الظهر مع رفع المؤخرة،
عمليات شد البطن و تحديد الأجناب.
من الممكن العمل على أكثر من منطقة أو جميعها في جلسة جراحية واحدة ومدة العملية تتراوح ما بين
3 إلى 6 ساعات، وتتم تحت إشراف فريق طبي متكامل من إستشاري التخدير وجراحة التجميل ذوى الخبرة
لأكثر من “15”عاما فى هذا المجال تحديدا .
يتم الخروج من المستشفى في اليوم التالي للعملية، و ينصح بفترة راحة منزلية لمدة أسبوع، كما تتم
المتابعة الطبية يوميا مع الفريق الطبي للعمل على راحة المريض وتلبية إحتياجاته هاتفيا، وزيارات في
العيادة مرتين في الإسبوع .
تتميز العملية بنتيجتها الفورية والدائمة والآمنة، ويمارس بعدها المريض حياته الجديدة الخالية من
الترهلات بشكل طبيعي تماما، ويشهد تحسن شكل الجسم وحالتهالصحية و النفسية كل يوم تدريجيا
في خلال 3 أشهر من العملية
Advertisement

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا